ثورة – إنقطاع انترنت – أشغال – عودة للدراسة


لا أكاد أجد متنفسًا من الوقت للمشاركة المجتمعية في الانترنت، ولكتابة بعض التدوينات والمشاركات هنا وهناك، إلا وينصب فجأة سيل من الأشغال والمصائب فوق رأسي.

فما كدت أن أنتهي من إمتحاناتي في السابع والعشرين من يناير من هذا العام، حتى انقطع الانترنت عن مصر جميعها بسبب التظاهرات التي عمت البلاد في طولها وعرضها وارتفاعها، ولما عاد الانترنت فوجئت بأن سنترال منطقتنا محترق ولذا لن يعود الانترنت قبل انتهاء الإصلاحات.

لا أنسى بالتأكيد أن أهنيء وطني الحبيب مصر، بتخطي هذه الأزمة، ونجاح ثورتنا المباركة -فورتنا على رأي الشيخ أبو إسحاق-، وأتمنى لأمتي المزيد من التقدم والرقي، والحرية. استمر في القراءة

Advertisements