أوبونتو 11.04 .. إصدارة ثورية لعام الثورات!

أوبونتو مع يونيتي وبرنامج جمب

أوبونتو مع يونيتي وبرنامج جمب

صدرت هذه الإصدارة في الثامن والعشرين من أبريل لعام 2011 .. أي العام الحالي 🙂 ،، وقد سميت بـ Natty Narwhal .. وقد  صدرت هذه النسخة محملة بالكثير من التحديثات والتطويرات، التي تشكل علامة فارقة في تاريخ توزيعة أوبونتو برعاية شركة كانونيكال!

فقد جاءت تلكم الإصدارة لتشكل ثورة على كثير من الثوابت التي ظلت ردحًا من الزمن ثابتة في توزيعات لينوكس، وأوبونتو من ضمنها، فبعدما كانت أوبونتو تصدر بواجهة جنوم كواجهة رئيسية لها، تخلت عن ذلك واستعاضت عنها بواجهة يونيتي الجديدة، ولذلك سميتُها حين رأيت النسخة التجريبية منها: “نسخة ثورية لعام الثورات”، رابطًا بينها وبين ما يحدث في الوطن العربي من ثورات متتالية بدأتها “تونس” وما زالت مستمرة.

أعتذر كثيرًا على عدم إستطاعتي إرفاق صور من جهازي الشخصي المنزلي أو حتى الدفتري، كوني على مقربة من الامتحانات، وقد قام والديّ بسحب هذه الأجهزة مني، وها أنا أكتب هذه التدوينة من مقهى الانترنت القريب من منزلنا.

يونيتي

يونيتي مع برنامج نوتيلس

يونيتي مع برنام نوتيلس

يونيتي، -وهذا ما أعرفه عنها-، واجهة بسيطة لإصدارات أوبونتو المخصصة للنت بوك ذو الشاشة الصغيرة، وهي تعمل على إحسان استغلال هذه المساحة الصغيرة بتوفير أكبر كم من مساحة الشاشة للتطبيقات العاملة. وقد صدرت الكثير من الإصدارات السابقة لأوبونتو بهذه الواجهة، وقد أعجبت شريحة من المستخدمين الذي يستخدمون النت بوك.

انتوت كانونيكال تطوير تلك الواجهة لتعميمها على جميع أنواع الحواسيب، منزلية كانت أو دفترية، فأسندت هذا الأمر لمبرمج Compiz-Fusion برنامج التأثيرات الشهير. وقد أبدع هذا المبرمج في واجهة يونيتي، وقام بربطها ببرنامجه كومبيز، ليكون مدير تأثيراتها المرئية، وقد كان لهذا الأمر عيب وهو أن بعض الرسومية لا تشغل التأثيرات المرئية إلا بعد تثبيت تعريفها المغلق المصدر، مما يمنع أصحاب تلك البطاقات من الدخول إلى واجهة يونيتي!

لهذ العيب حلان، أولهما أن كانونيكال أضافت جنوم 2.32 لمن لا يريد استخدام يونيتي، ومن ثم فيمكن الدخول من خلالها وتثبيت التعريف المطلوب، ثم الدخول إلى يونتي، وأما الحل الثاني فهو تثبيت واجهة Unity 2D وهي واجهة ثنائية الأبعاد مخصصة لأصحاب البطاقات الرسومية الضعيفة، أو ذوي التعريفات الحرة التي لا تقوم بالواجب خير قيام كما يفعل التعريف الإحتكاري المغلق.

كفانا كلامًا عن يونيتي ومشاكلها، وتعالوا نتكلم عن شكلها، فقد أتت يونيتي بمنظر أنيق ورائع، مع شريطين، أحدهما بالأعلى والآخر على اليسار، كما دمجت شريط القوائم الخاص بالبرامج مع الشريط العلوي ليشابه بذلك شريط ماك.

الشريط الأول يحتوي في جهته اليُمنى على مساحة التنبيهات، وزر تبديل المستخدمين والتحكم بالمستخدم الحالي، وزر التحكم بالجلسة، إغلاقها، أو إعادة تشغيلها، أو حتى تعليقها، وفي الجهة اليُسرى كما ذكرت سابقًا شريط قوائم البرامج، ويسبقه زر المتصفح داش. عيب هذا الشريط هو عدم إمكانية تخصيصه كما كنا نفعل في شريط جنوم العلوي، فلا يمكنك إضافة أشياء إليه ولا يمكنك تعديل حجمه أو لون خلفيته.

مما هو جدير بالذكر، أن أيقونة الصوت في مساحة التنبيهات، قد تم تعديلها وتطويرها لتتماشى مع بانشي، كما طورت أيقونة الشبكة والساعة.

الشريط العلوي

الشريط العلوي

الشريط الآخر يحتوي على اختصارات لاهم البرامج، وهو مرن للغاية، وفيه أيضًا اختصار لسلة المحذوفات، واختصار لداش متعلق بالبرامج، وآخر متعلق بالملفات والمجلدات. عيب هذا الشريط هو عدم وجود نافذة تحكم لتخصيصه ملحقة به، وإنما هي جزء من برنامج Compiz الذي يحتاج لتثبيت مدير إعداداته CCSM قبل استخدامه!

الشريط الأيسر

الشريط الأيسر

داش، هو متصفح للملفات والبرامج، خفيف وسريع، به شريط للبحث حيث يمكنك أن تبحث عن أي ملف أو مجلد ترغب به، كما يعرض عليك البرامج غير المثبتة على جهازك لتثبيتها. توقعت أن يكون هذا المتصفح بديلًا لنوتيلس، لكنه لم يكن باستطاعته التجول داخل أقسام القرص، ولم أستطع التوجه به إلى عنوان معين مثل: /media/Anass كما كنت أفعل في شريط “إذهب إلى” في نوتيلس.

المتصفح داش

المتصفح داش

جنوم

صورة مدير الولوج GDM

صورة مدير الولوج GDM

كما ذكرت أنفًا .. فإن كانونيكال لم تكن لترغب بأن تخسر مستخدميها القدامى الذي لن يرغبوا في استخدام يونيتي وقد يفكرون في الانتقال إلى توزيعات أخرى بسبب سياسة كانونيكال تجاه تلك الثوابت، فقد قامت كانونيكال بإدراج جنوم 2.32 في أوبونتو 11.04 تحت مسمى Ubuntu Classic في مدير الولوج GDM.

وقد تعجبتُ من عدم إدراجها جنوم 3 بدلًا من 2.32 القديمة، مع أن جنوم 3 قد صدرت نسختها النهائية من عدة أسابيع، ولكني عرفتُ السبب بعد أن جربتها، في الفقرة التالية.

جنوم3

صورة من جنوم 3

صورة من جنوم 3

قمتُ بتثبيت جنوم 3 على أوبونتو 11.04 لتجربة النسخة النهائية منها والتي صدرت منذ عدة أسابيع، ولكني أصبت بخيبة أمل حينما وجدت تلك الواجهة تزيل العديد من الحزم من أهمها مدير الولوج GDM حيث استبدلته بمدير ولوج آخر خاص بها، وكذلك مدير الإعدادات الصوتية والشبكة.

وحينما أعدت تشغيل الحاسوب كي أستخدمها، وجدت مدير الولوج الجديد ذو واجهة عتيقة تذكرني بويندوز 98 وحينما ولجت، وجدت العديد من الأشياء الجيدة في تلك الواجهة لكنها كانت تعتمد على سمة عتيقة، ولم أستطع تغييرها لأني لم أستطع الوصول إلى Appearance لتغيير تلك السمة، لا من قائمة البرامج ولا من مركز تحكم جنوم!

وحين فكرت بالولوج إلى يونيتي، لم يستطع مدير الولوج إنشاء الجلسة، وعجزتُ عن الدخول إلى يونيتي بسبب إعتمادها على عدة برمجيات من جنوم 2.32 القديمة، وحينها توجهت إلى الطرفية وأمرت جهازي أن يحذف تلك الواجهة ويعيد جهازي حيث كان، وعرفتُ السبب الذي جعل كانونيكال تؤجل إدراج جنوم 3 إلى إصدارة أوبونتو القادمة 11.10 .

كانت تجربتي قصيرة للغاية لجنوم 3 لذا لا يمكنني أن أحكم عليها الآن، ولكن بشكل عام أراها شبيهة بيونيتي مع بعض الإختلافات!

برمجيات جديدة وتطويرات

أتت أوبونتو 11.04 بأحدث ما أنتجته الترسانة اللينوكساوية من برمجيات، كفيرفكس 4 الذي كتبت عنه مراجعة من قبل، وليبر أوفيس (اوبن أوفيس سابقًا) والذي يقوم على تطويره مجتمع أوبن أوفيس بعد تخليه عن أوراكل،  وبانشي بديلًا عن أنغام Rythembox ، وغيره من البرمجيات الحديثة.

كما طورت كانونيكال “مركز برمجيات أوبونتو” وأضافت إليه الكثير من المميزات من أهمها إمكانية التقييم للبرامج التي تثبتها، وهناك ميزة أخرى لم ألحظ وجودها وربما كانت مقصورة على سكان منطقة معينة كأمريكا مثلًا، أو أنها ستُدرج في الإصدارة القادمة من أوبونتو، أو مقصورة على المشتركين في خدمات كانويكال السحابية، وهذه الميزة هي تجربة البرنامج قبل تثبيته، وقد شاهدتها على Youtube منذ فترة، حيث يقوم مركز البرمجيات بتوصيلك بحاسوب سحابي، وتجربة البرنامج المطلوب تثبيته من خلال VNC أو شيء من هذا القبيل.

لا أنسى أيضًا أن مشروع أوبونتو واحد Ubuntu One قد نال بعض التطويرات، بإضافة واجهة رسومية مبرمجة ببايثون، للتحكم في حسابك على أوبونتو واحد ولمتابعة تقد عملية المزامنة، ولكني لم أجرب هذا البرنامج بعد!

كدي

ثبتُ كدي بعد تثبيتي لجنوم 3 لكني لم أدخل إليها حتى الآن، ولم أستطع تجربتها حاليًا لذلك لا يمكنني الكتابة عنها، وسأؤجل ذلك إلى نهاية الإمتحانات، حينما أستعيد جهازيّ مرة آخرى!

أدعوكم لتجربة هذه النسخة الرائعة من أوبونتو .. إلا إذا كنتم من أصحاب البطاقات الرسومية ذات المشاكل المعروفة مع لينوكس!

روابط هامة

  1. تدوينة لتعلب عمان عن يونيتي: جولة في يونيتي 2 (وقد استقيت منها معظم الصور المدرجة في هذا الموضوع).
  2. صورة لأهم اختصارات لوحة المفاتيح في يونيتي 2.

والسلام عليكم.

Advertisements

فكرة واحدة على ”أوبونتو 11.04 .. إصدارة ثورية لعام الثورات!

  1. تعقيب: Blogs about: آراء وأفكار « أنا مستنياك من الصبح يا أستاذ شبار‏ة – نجوي فؤاد في حد السيف . سحر الباك الإسلامي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s